اسبانيا تسعي لمواجهة البرازيل وديًا في نوفمبر في افتتاح إستاد اتلتيكو مدريد الجديد

Advertisemen





بعد أقتراب المنتخب الإسباني بشكل كبير جدًا من ضمان التأهل لكأس العالم في روسيا 2018،حيث تبقي للاسبان مباريتين فقط ولكن التأهل أصبح لا شك به بعد تصدر المجموعة وتقديم إداء رائع جدًا في التصفيات، حيث يبدا المنتخب الإسباني في التجهيز لبطولة كأس العالم التي ستنطلق في صيف 2018،حيث يسعي المنتخب لإقامة مبارتان وديتان بعد افتتاح ملعب أتلتيكو مدريد الجديد.

جدير بالذكر ان المنتخب الأسباني تبقي له مباراتين في التصفيات أمام البانيا في السادس من اكتوبر المُقبل والثانية أمام منتخب الكيان الصهيوني في التاسع من الشهر نفسه.

في حالة تأهل المنتخب الأسباني إلي كأس العالم، علم بيان برس ان المنتخب الاسباني ينوي لعب مباريات ودية في شهر نوفمبر من عام 2018،حيث ستكون أول مباراة ودية أمام المنتخب البرازيلي ضمن التجهيزات النهائية لكأس العالم ، حيث يسعي الإتحاد الإسباني إقامة تلك المباراة علي أرضية ملعب أتلتيكو مدريد الجديد واندا ميتروبوليتانو في العاصمة الإسبانية مدريد، وستكون المباراة الافتتاحية ضد منتخب السامبا البرازيلي.

جدير بالذكر ان منتخب البرازيل قبل الفكرة حسب مصادر صحفية اسبانية، حيث أكدت ان رحلة المنتخب البرازيلي ستتوجه بعد ذلك إلي ويمبلي لملاقاة منتخب انجلترا.

ومن المعروف ان علاقة الاتحاد الاسباني برئيس نادي اتلتيكو مدريد جيدة جدًا،وبكل تأكيد لن يمانع ان يستضيف الملعب المباراة.
Advertisemen