أرتفاع اسعار الدولار تؤدي الي ارتفاع جنوني في أسعار السيارات

يوسف اسلامآخر تحديث : السبت 8 أكتوبر 2016 - 4:39 مساءً
أرتفاع اسعار الدولار تؤدي الي ارتفاع جنوني في أسعار السيارات

تشهد الأيام الحالية ارتفاعاً جنونياً في أسعار السيارات، إذ تشهد الأسعار زيادة 50 ألف جنيه على الموديلات الحديثة للسيارة أي ما يقترب إلى 32% من قيمتها الأصلية، بينما تسجل سيارات فئة المتوسطة زيادة قريبة من حوالي 30 ألف جنيه للسيارة الواحدة. وقد صدرت تصريحات من نائب رئيس شعبة السيارات في الغرفة التجارية أن سوق السيارات يشهد في الوقت الحالي تخبطاً كبيراً بسبب الارتفاع الشديد في الأسعار والذي وصفه النائب بالملحوظ والمستمر، وقد عزا هذا الارتفاع إلى نقص المعروض مما جعل الطلب يزيد على السلع وبه ارتفعت الأسعار، بالإضافة بالطبع إلى التزايد في أسعار العملة الأجنبية الأولى في مصر الدولار وعدم استقرارها في السوق المصرية، بالإضافة إلى عجز البنوك عن تمويل المستوردين بما يحتاجون من العملة الصعبة لكي يتسنى للتجار ووكلائهم أن يوفوا بالالتزامات المطلوبة من السوق المصرية.

وفي استطراد تاريخي سريع لهذا الارتفاع ، فقد بدأ الأمر برمته حين أقر البنك المركزي ارتفاع سعر الدولار في فبراير الماضي ليبلغ 7.87 جنيهاً مقابل الدولار الواحد ، ومن هنا زادت أسعار السيارات إلى 14% من قيمتها الأصلية ، ولكن الأمر لم يتوقف عن هذه الزيادة ، بل ظلت هذه الزيادة في ارتفاع وتضخم حتى وصلت إلى الضعف وسبب هذا الرئيسي هو عجز مخزونات الدولة عن توفير الدولار، مما جعل المستوردين والوكلاء يُضطرون إلى اللجوء إلى مصادر أخرى لتوفير العملة الصعبة بأسعار أعلى من الأسعار الرسمية ، وهذا ما جعل الأسعار تصل إلى ما هي عليه.

ووسط اتهامات للتجار بالجشع وتعمد رفع الأسعار ، فيُتوقع أن تشهد الأيام القادمة ارتفاعاً حاداً في مستوى الكارثة بين التجار والمستهلكين، وينصح الكثير من التجار الراغبين بشراء سيارة في الوقت الراهن بتأخير القرار بعض الشيء حتى تستقر الأوضاع

رابط مختصر
2016-10-08 2016-10-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بيان برس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

يوسف اسلام